28 أبريل 2012

نُشرت بواسطة في عام | لا تعليقات

قراءة مقتضبة في مستقبل المادة 4 من الدستور الكويتي 1/3

_____
ان استقرار الحكم وتثبيت ألية انتقاله وحصره فى سلسلة اسرية حاكمة محددة امور حافظت على استمرار الكويت واطالة  اجل عمرها وحفظت بيتها الداخلى وهذا من اعظم الامور المطلوبة لاستقرار الاوطان ولله الحمد وقد تمسك اهل الكويت بكل قوة بحكم الصباح وساندوه فى احلك الظروف كما بينت فى الامثلة الاربعة فى تدوينتي الاخيرة بعنوان ( حماية ومساندة اهل الكويت لحكم اسرة الصباح ) واود في هذة التدوينات القادمة  نشرقراءة مقتضبة حول مستقبل المادة الرابعة من الدستور الكويتى الخاصة بتوارث الامارة من وجهة نظري الخاصة والله الموفق
——————————————

( الكويت إمارة وراثية في ذرية المغفور له مبارك الصباح  ) المادة 4 من الدستور الكويتي
وقد وردت نفس المادة ايضا في قانون توارث الامارة الذي صدر بعد الدستور 30 يناير1964 ومن المفيد ايضا ان نذكر ان مسودة دستور عام 1938 التي رفض الحاكم انذاك الشيخ احمد الجابر رحمه الله  توقيعها تضمنت نصاً في الباب الثاني بعنوان الحاكم –  المادة 18 ورد فيه أن  )سيادة الحكم لذرية المغفور له الشيخ مبارك الصباح ) كما نشرها خالد العدسانى في كتابه نصف عام للحكم النيابى  وهذا يشير الى ان هذا الوضع كان معروفا ومقبولا في الدولة حتى قبل النص عليه فى الدستور الكويتى ,,
حاولت البحث اين ورد ذكر المادة المتعلقة بتوريث الامارة فى الاتفاقيات الكويتية البريطانية وللاسف لم اصل الى نتيجة حتى الان ومن الضرورى الاشارة الى ان اتفاقات الكويت مع بريطانيا بدأت بمعاهدة الحماية المشهورة جدا سنة 1899 لكنها لم تكن الاتفاقية الوحيدة أذ تم الحاق بعض الاتفاقيات التجارية والادارية والعسكرية بها على سنوات لاحقة سواء بشكل ملاحق او برقيات رسمية معتمدة بين الطرفين  في 1900 و1904 مرتين وفي 1907 وفي 1911 وفي 1912 و1913 وكل هذة الملاحق لم يذكر فيها نصا يتعلق بقانون توارث الامارة فى ذرية مبارك ..
في قرائتى المتواضعة للتاريخ الكويتى وجدت نصين مختلفين يتكلمون عن تاريخ الاتفاق بين الكويت وبريطانيا على تحديد الامارة فى ذرية مبارك الكبير
الاول / ما ذكره ديكسون في كتابه الكويت وجاراتها ( ان بريطانيا ومكافاة منها للشيخ مبارك الكبير على جهوده العسكرية ودخوله الحرب العالمية الاولى الى جانب الحلفاء بريطانيا وفرنسا اعطته وعدا خطيا تضمن عدة امور منها ضمان الحكومة البريطانية في كل الازمان بقاء الشيخ مبارك وورثته وخلفائه شيوخا للكويت ) وهذا يعنى ان هذة الوعود كانت بين 1914 و 1915 بداية الحرب العالمية وتاريخ وفاة الشيخ مبارك رحكمه الله ..
الثانى ذكره حسين خزعل في كتابه تاريخ الكويت السياسي ( ان بريطانيا اخذت تجدد علاقاتها مع امراء العرب في الخليج فجددت اتفاقياتها مع الشيخ مبارك واعترفت بحمايته وباستقلال الكويت الداخلى وعدم تدخلها فى شؤون ادارة حكمه كما تعهدت بحصر حكم الكويت في الذكور من نسله دون سواهم من ال الصباح وذلك سنة 1903 )
يبدوا الاختلاف بارزا في 3 مواطن بين المؤلفين الاول مقدار وضوح النص المخصص لذرية مبارك في كتاب ديكسون وتاريخ خزعل والثانى الاختلاف بين سبب ومناسبة تقديم بريطانيا لوعدها بضمان حكم ذرية مبارك والثالث الاختلاف الواضح بين التاريخين المذكورين لتقديم التعهدات البريطانية , وان يكن التاريخ والسبب الحقيقي في الموقف البريطانى فانه من ناحية وثائقية الاهم من ذلك هو وجود المستند الذي ذكر فيه هذا التعهد ( وان كان حاليا لا يحمل اى قيمة قانونية بعد دستور 1962) …
هذة المقدمة اليسيرة للموضوع وساكمل قريبا  فى جزئين لاحقين احاول نشرهما هذا الاسبوع ..  ..  شكرا لمتابعتكم والله الموفق
ملاحظات
 1- الصورة لتسلسل حكام الكويت من التاسيس نقلا عن ويكي بيديا
2- ساذكر قائمة المراجع فى الجزء الاخير باذن الله

اترك رداً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.